أسعد الله أيامكم وكل عام وأنتم إلى الرحمن أقرب

أخي الفاضل .. أختي الفاضلة .. للتسجيل اضغط هنا

إغلاق النافذة ضيفنا الكريم
حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً ..
أهلاً بك بين اخوانك واخواتك بشبكة الساعة
آملين أن تلقى المتعة والفائدة معنا
.:: حيـاك الله ::.



العودة   شبكة الساعة الثقافية > الساعات الإسلامية > ساعة عاشوراء
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

ساعة عاشوراء للمواضيع المتعلقة بالثورة الحسينية (واقعة الطف)

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 14-11-2012, 10:28 AM   #1
معلومات العضو
ضياء الروح
موالٍ مبدع

الصورة الرمزية ضياء الروح
إحصائية العضو






ضياء الروح is on a distinguished road
 

ضياء الروح غير متواجد حالياً

 


المنتدى : ساعة عاشوراء"> ساعة عاشوراء
I Con18 اداب عاشوراء


اللهم صلّ على ُمحمدِ وآل ُمحمد

السلام على الحسين

وعلى علي ابن الحسين

وعلى اولاد الحسين

وعلى الصحاب الحسين

وعلى الملائكه الحافين بقبر الحسين

اسلام على شيعة الحسين الحافين حول قبره الشريف ورحمة الله وبركاته

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مع حلول شهر محرّم الحرام شهر إنتصار الدم على السيف ..

جملة من الآداب التي وردتْ عن أهل البيت عليهم السلام منها:

1- إظهار الحزن: فعن الإمام الرضا عليه السلام:

"كان أبي عليه السلام إذا دخل شهر محرَّم لا يُرى ضاحكاً، وكانت الكآبة تغلب عليه حتى تمضي عشرة أيام، فإذا كان يوم العاشر كان ذلك اليوم يوم مصيبته وحزنه وبكائه"، وإظهار الحزن لا يكون من خلال الكآبة والبكاء فقط, بل من خلال إعلان حالة الحداد بشكل عام, وفي هذا قال إمام الأمة الراحل قدس سره: "لترتفع رايات عاشوراء المدمَّاة أكثر فأكثر معلنة حلول يوم انتقام المظلوم من الظالم".

2- البكاء على الإمام الحسين عليه السلام: فعن الإمام الرضا عليه السلام:

"فعلى مثل الحسين فليبك الباكون، فإن البكاء عليه يحط الذنوب العظام". وللبكاء على الإمام الحسين عليه السلام دلالات يعبّر الإمام الراحل قدس سره عن جانب منها بقوله:"البكاء على مصاب الإمام الحسين عليه السلام هو إحياء للثورة، وإحياء لفكرة وجوب وقوف الجمع القليل بوجه إمبراطورية كبيرة".

3- تعزية المؤمنين: فعن الإمام أبي جعفر عليه السلام:......

ثم ليندب الحسين ويبكه، ويأمر من في داره ممن لا يتقيه بالبكاء عليه..... وليعزِّ بعضهم بعضاً بمصابهم بالحسين عليه السلام. قلتُ: وكيف يعزي بعضنا بعضاً؟ قال: تقول: عظَّم الله أجورنا بمصابنا بالحسين عليه السلام، وجعلنا من الطالبين بثأره مع وليِّه الإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف من آل محمد"


4- زيارة الإمام الحسين عليه السلام: فعن الإمام الباقر عليه السلام:

"من زار الحسين بن علي عليهما السلام في يوم العاشر من المحرَّم يظلُّ عنده باكياً لقي الله عز وجل يوم يلقاه بثواب ألفي حجة وألفي عمرة وألفي غزوة كثواب من حجَّ واعتمر وغزا مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، ومع الأئمة الراشدين عليهم السلام" وبعد أن ذكر الإمام الباقر عليه السلام زيارة عاشوراء عقَّب قائلاً: "وإن استطعت أن تزوره في كل يوم بهذه الزيارة في دارك فافعل فلك ثواب جميع ذلك"


5- إنشاد الشعر الحسيني واستماعه: فعن الإمام الصادق عليه السلام :

"من أنشد في الحسين عليه السلام بيتاً من الشعر فبكى وأبكى عشرة فله ولهم الجنة".






التوقيع






الحسين نوراً للخلود .... وهو رمز للوجود ...

بدم خط الحسين طريقاً للبقاء ....وهو رمزاً للعطاء ...

واليوم المنابر تصرخ

....ياحسين
  

قديم 17-11-2012, 09:27 PM   #2
معلومات العضو
عاشقة الامل
مشرفة استراحة الساعة

الصورة الرمزية عاشقة الامل
إحصائية العضو






عاشقة الامل will become famous soon enough
 

عاشقة الامل غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : ضياء الروح المنتدى : ساعة عاشوراء"> ساعة عاشوراء
افتراضي رد: اداب عاشوراء

السَّلام على الحُسين
وعلى عليٍّ بن الحُسين
وعلى أولاد الحُسين وعلى أصحاب الحُسين صلوات الله عليهم اجمعين

احسنت غاليتي على الطرح القيم والهادف

فعلا نحن بحاجه لتطبيق والتمسك بمثل هذه الاداب

فالكثير اصبح همه ليس المصيبه وماتحتوي عليه من مبادئ وقيم

بل بعضهم ترها لايعرف شيء

اسمح لي بهذه الاضافه

هذا شهر محرم الحرام قد أقبل يجدد الذكرى الحزينة والرزية التي أبكت السماوات والأرض والمصيبة التي هدت أركان التقوى وركائز الهدى .
هذا شهر محرم الحرام أقبل ليشهد شيعة الحسين علية السلام ما تنطوي عليه قلوبهم من تجدد الولاء والوفاء وما يرتكز في نفوسهم من المباديء والمفاهيم والتضحية والفداء ما يفتخر به على سائر الشهور على مر والدهور , معلناً لكل مخلوق زماني أو مكاني مدى حب الحسين في قلوب شيعته ومدى صدق هذا الحب بل يباهي بذلك جنة عرضها السماوات والأرض أعدت للمتقين , فقد توشحوا حزناً أدمى عيونهم وأدمع قلوبهم حيث يقول الصادق عليه السلام قال: سمعته يقول: إن البكاء والجزع مكروه للعبد في كل ما جزع، ما خلا البكاء على الحسين بن علي فإنه فيه مأجور.
فينبغي للمؤمنين محبي الحسين عليه السلام ان يظهروا ذلك الحزن والجزع في هذا الشهر بمختلف المظاهر من لبس السواد ونشره وتقليل السعي في حوائج الدنيا خصوصاً في الأيام العشرة الأولى واستثمار الوقت في حضور وتأسيس الجالس الحسينية وذكر المصاب والحوادث الظالمة التي جرت عليه وأهل بيته .
ومن الجدير بالذكر أن الحضور في تلك المجالس له آداب ينبغي أن تراعى وتحصل فيها منها : احترام مكان المجلس وزمانه بترك الذنوب والمعاصي وصون الجوارح عن كل ما لا يليق بهما، فالذي يرتكب المحذور أو يهين الحاضرين في مجالس الحسين يكون من الصعب غفرانه إذ لا المكان ولا الزمان يسمح بذلك،ففعل ما يخالف الطاعة في مواطن الطاعه قاصم لظهر المؤمن.
ومنها: إخلاص النية بالقربة الخالصة لله تعالى، (وأخلص العمل، فإن الناقد بصير)، بعيدين عن كل صور الشرك الخفي أو محاباة الأقران والعجب أو جعل المجالس موعداً مجرداً لقضاء حوائج الدنيا كما قلنا خصوصاً في الأيام الأولى من الشهر .
ومنها : استثمار الدموع لغسل الذنوب والمخالفات والغفلات وما يزينه الشيطان قال عن الحسين بن علي عليهما السلام قال: (ما من عبد قطرت عيناه فينا قطرة، أو دمعت عيناه فينا دمعة، إلا بوأه الله بها الجنة .وعنه عليه السلام أنه قال: (أنا فتيل العبرة، ما ذكرت عند مؤمن إلا بكى واغتم لمصابي).
ومنها : توقير تلك المجالس: بالدخول فيها بالتسمية والطهور، واستحضارها كجامعة اسلامية أخلاقية عقائدية من أعرق الجامعات الإسلامية الشعبية، والتي تضم في قاعاتها المتعددة مختلف الطبقات الاجتماعية.. وهذا أيضاً من أسباب التفوق العلمي في القاعدة الشعبية للموالين نسبة إلى غيرهم، وذلك لتعرضهم لهذا الإشعاع النوري منذ نعومة أظفارهم.وهذه الحقيقة هي التي تؤكدها المدرسة الحسينية، وتبثها من عمق الزمان منذ يوم مصرعه الدامي عليه السلام وحتى قيام الدولة الفاضلة المثلى على يد حفيده المهدي الموعود عليه السلام .
وأخيراً إن تلك المجالس المباركة مصداق ومثال بارز من مصاديق قوله تعالى: ?وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعائِرَ اللَّهِ فَإِنَّها مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ? وأيّ شعيرة أعظم من شعيرة يذكر فيها بضعة النبي وسبطه وريحانته وسيد شباب أهل الجنة، ويذكر فيها إمام الخلق وولي الأمر، والإمام المعصوم، وأبو الأئمة، الإمام الذي أحيى بشهادته كل المخلوقات وفضح جميع رموز الكفر والنفاق والضلال والشرك، وقعد العالم كله لعزائه.

الله يعطيك العافيه







التوقيع





لا تيأس إذا تعثرت أقدامك وسقطت في حفرة واسعه ..

فسوف تخرج منها و أنت أكثر تماسكا وقوة ..


والله مع الصابرين

  

قديم 26-11-2012, 02:31 PM   #3
معلومات العضو
بشاير-ام حسين
مراقبة عامة
إحصائية العضو







بشاير-ام حسين is on a distinguished road
 

بشاير-ام حسين غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : ضياء الروح المنتدى : ساعة عاشوراء"> ساعة عاشوراء
افتراضي رد: اداب عاشوراء


عاشوراء لها قدسيه عظيمه قد يجهلها البعض
ومن يعيها يخشع لها بإذلال

ضياء الروح

لك كـل الـشـكـر لروعة أختيارك وحسن النقل
رحم الله والديك و جـزاك الله عنا خـيـر الـجـزاء
أنـتـظـر جـديـدك المميز







التوقيع


  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ستايل إهدـآء من المصممهـ : النجمة سوسو


الساعة الآن 07:22 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
شبكة الساعة الثقافية